Quantcast
2023 يوليوز 11 - تم تعديله في [التاريخ]

لقاء تواصلي لفريق الاتحاد العام للشغالين بالمغرب بمجلس المستشارين مع النقابة الوطنية للمكتب الوطني للمطارات

مستقيم رئيس الفريق: التواصل مع جميع نقابات الاتحاد العام على رأس أولوياتنا ونتفاعل مع جميع الملفات المطلبية لأنها مصدر أسئلتنا ومقترحاتنا..
الشامي: على الإدارة العامة القطع مع موروث التمييز في الترقيات والزيادة في الأجور


العلم الإلكترونية - الرباط 

عقد فريق الاتحاد العام للشغالين بالمغرب بالغرفة الثانية للبرلمان يوم الأربعاء 5 يوليوز الجاري، لقاء تواصليا مع النقابة الوطنية للمكتب الوطني للمطارات، وترأس اللقاء عبد اللطيف مستقيم رئيس الفريق ، وحضر الى جانبه كل من المستشارة فتيحة خرتال والمستشار عبد الاله السيبة، وكذا مدير الفريق عمر العباسي، وعن النقابة الوطنية للمكتب الوطني للمطارات حضر كل من كاتبها العام الوطني إبراهيم الشامي، وعضوي المكتب جواد ميو الشرايبي ومحمد جودي ..
 
وفي كلمته الافتتاحية أكد عبد اللطيف مستقيم على الدور الهام الذي تلعبه هذه اللقاءات التواصلية في إيصال الملفات المطلبية من قبل أعضاء الفريق للمسؤولين الحكوميين سواء من خلال الأسئلة الشفوية أو الكتابية وبشكل عاجل وفوري، واكد ان هذه القاءات الى جانب تنظيم أيام دراسية والتواصل بشكل مكثف ومباشر مع مستشاري الفريق او مع إدارة الفريق هو من أولويات الأجندة التي سطرها الكاتب العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب النعم ميارة، يقول مستقيم الذي يواكب هذه الملفات التي ان استعصى احدها تتم احالتها عليه رغم مشاغله هو من يتحمل مسؤولية رئاسة مجلس المستشارين، ولكن كل هذا يقول رئيس الفريق هو من محض مسؤوليتنا لان مناضلات ومناضلي نقابات الاتحاد العام هم من حققوا الاكتساح التاريخي في الانتخابات المهنية الأخيرة التي جعلت الاتحاد يتصدر المشهد النقابي بالمغرب، وبهذه النتائج التاريخية تم تشكيل ولأول مرة فريق للاتحاد العام داخل مجلس المستشارين، وبالتالي فالفريق يعمل بجميع مكوناته على الحفاظ على هذه المكانة وذلك من خلال التواصل المباشر مع المكاتب النقابية ، والبحث عن الحلول ودراسة مقترحات قوانين وكل ما يخدم الملفات المطلبية، نفس الامر اكد عليه المستشاران فتيحة خرتال وعبد الاله السيبة تفاعلا مع النقاش الذي فتح مع المكتب النقابي للمكتب الوطني للمطارات، منوهين بالمسار الذي تسلكه النقابة والذي جعلها مكونا اجتماعيا أساسيا داخل المكتب الوطني للمطارات ، وهو ما جعلها تتوسع بفتح مكاتب نقابية جديدة داخل مجموعة من مطارات المغرب..
 
وفي تدخله أكد إبراهيم الشامي الكاتب العام للنقابة الوطنية للمكتب الوطني للمطارات أن النقابة استطاعت أن تحظى بثقة أطر ومستخدمي المطار من أغلب الفئات المكونة لشغيلة المطارات بالمغرب، خاصة لما رأوا مدى تشبث المكتب النقابي التابع للاتحاد العام للشغالين بالمغرب بمبادئه وبمركزيته وباصراره على تتبع ملفات الشغيلة بشكل دقيق ومتواصل، منوها بالتعاطي الإيجابي للإدارة العامة المطارات وباقي مكوناتها مع الفرقاء الاجتماعيين، وأن نقابة الاتحاد العام تمكنت من تأكيد مصداقيتها وحرصها على الدفاع عن حقوق الشغيلة خاصة فيما يتعلق بالترقيات وكيفية تحضير لوائح المترشحين للترقية الداخلية ودعوة المكتب النقابي من خلال مراسلاته للإدارة الى احترام القانون في هذا الباب ، والدعوة الى القطع مع التمييز بين عدد من فئات الشغيلة خاصة في الزيادة في الأجوركما هو الحال بالنسبة للترقية، وأشار المتدخلون النقابيون الى ان النقابة دعت الإدارة ضمن مراسلاتها الى إن معالجة الترقية الداخلية في إطار لائحتين للمراقبين الجويين وتقنيي سلامة الملاحة الجوية منفصلتين عن اللائحة التي تضم باقي الفئات داخل المؤسسة من إداريين، تقنيين، إطفائيين، مهندسين ودكاترة يترتب عنها تمييز وعدم تكافؤ الفرص بين جميع المستخدمين ..
 
وتم خلال اللقاء تقديم ورقة تقنية عن المكتب الوطني للمطارات ، ورقم معاملاته التي تؤشر على التطور الذي يعرفه هذا القطاع وطبعا بفضل العاملين فيه بكل مكوناتهم، وهو ما يجب أخذه بالاعتبار..
 
ومن تبعات التمييز الذي لم تتمكن الإدارة القطع معه ، وخاصة فيما يتعلق في الأجور والزيادات الكبيرة التي تصرف لفئة دون فئة أخرى، خسارة المكتب لبعض كفاءاته خاصة من المهندسين ..
 


              
















MyMeteo



Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار