Menu

موجة غضب «عارمة» ضد «نتفليكس».. والسبب «فيلم المسيح»



أثار فيلم عن السيد المسيح، أطلقته شبكة “نتفليكس” مطلع ديسمبر الجاري، موجة غضب واسعة من الشبكة، الأمر الذي كبدها خسائر فادحة وأفقدها آلاف المشتركين في خدمتها.





وبدأت نتفليكس عرض فيلم “الإغواء الأول للمسيح” في 3 ديسمبر الجاري، حيث صوّر السيد المسيح ووالدته بطريقة اعتبرها كثيرون “غير مناسبة”، الأمر الذي أغضب الملايين حول العالم.

ووقّع نحو مليوني شخص حول العالم عريضة تطالب نتفليكس بوقف عرض الفيلم الذي تبلغ مدته 46 دقيقة، ودعوا الشبكة إلى سحبه من العروض التي توفرها وعدم المساس بالمقدسات الدينية.

وأنتج الفيلم القائمون على قناة “بورتا دوس فوندوس” البرازيلية على يوتيوب، وهي قناة للكوميديا أسسها خمسة فنانين عام 2012 ويتابعها أكثر من 16 مليون مشترك.

واشتعل موقع “تويتر” بالتغريدات التي رفضت المساس بالمعتقدات الدينية، ومن أبرزها تغريدة لابن الرئيس البرازيلي الحالي جايير بولسونارو، قال فيها: “نحن نحترم حرية التعبير، لكن هل يستحق هذا مهاجمة معتقد نحو 86% من الشعب؟”.

وبدورهم قال مؤسسو “بورتا دوس فوندوس”، إنهم يثمّنون الحرية الفنية والكوميديا الساخرة من مختلف المواضيع، ويؤمنون أن حرية التعبير من أسس بناء الديمقراطية”.

 
العلم الإلكترونية – سكاي نيوز عربية
الجمعة 20 ديسمبر 2019
Hakima Louardi




مختصرات

​شاحنات محملة بلقاح «أسترازينيكا» تغادر الدار البيضاء في اتجاه المدن المغربية

 
أكدت مصادر متطابقة أن شاحنات محملة بجرعات لقاح “أسترازينيكا”، قد غادرت قبل قليل من زوال اليوم الإثنين 25 يناير 2021، مقر الوكالة المستقلة للتثليج المتواجدة بالبيضاء، في اتجاه مراكز التلقيح المخصصة لذلك بمختلف المدن المغربية.
 

​سقوط سائحة ألمانية من الطابق الخامس بمراكش

 
اهتزت تجزئة تاشفين بمراكش، قبل قليل من زوال اليوم، الاثنين 25 يناير، على وقع فاجعة انتحار سائحة ألمانية رمت بنفسها من الطابق الخامس للإقامة السكنية التي تقطن بها.
 

​أ ف ب.. وفاة 9 من عمال المناجم العالقين تحت الأرض في الصين


وكان انفجار وقع في العاشر من يناير في منجم للذهب في كيشيا في إقليم شاندونغ في شرق البلاد، أدى إلى احتجاز 22 عامل مناجم على عمق مئات الأمتار. وأوضحت الوكالة أن 10 منهم توفوا و11 أخرجوا أحياء الأحد، ولا يزال أحدهم مفقوداً. 
 

​«فرنسا» تستعد لفرض «إغلاق ثالث» لمواجهة تفشي «كورونا»

 
تشهد فرنسا ارتفاعا كبيرا في عدد الإصابات بفيروس "كورونا" المستجد في الآونة الأخيرة، ما دعى الحكومة الفرنسية إلى طرح عدة خطط لاحتواء الوباء وتقليل وتيرة انتشاره، وذلك بفرض "إغلاق جديد" حتى لا يتكرر سيناريو "بريطانيا" في البلاد، والقرار على وشك الدخول حيز التنفيذ.
 






الاشتراك بالرسالة الاخبارية



بث مع الآخرين