Quantcast

2022 سبتمبر 19 - تم تعديله في [التاريخ]

موسم التوت.. منطقة‬‮ «‬و‬لبة‭ ‬‮»‬‬الإسبانية‭ ‬في‭ ‬حاجة‭ ‬لأحد‭ ‬عشر‭ ‬ألف‭ ‬عاملة‭ ‬ ‬مغربية

إنجاز ‭ ‬3آلاف‭ ‬عقد‭ ‬عمل‭ ‬موسمي‭ ‬جديد‭ ‬لتعويض‭ ‬النقص‭ ‬الحاصل‭ ‬في‭ ‬العمالة‭ ‬القادمة‭ ‬من‭ ‬بلدان‭ ‬الاتحاد‭ ‬الأوروبي


العلم الإلكترونية - لحسن الياسميني

ذكرت‭ ‬وسائل‭ ‬إعلام‭ ‬إسبانية‭ ‬أن‭ ‬جني‭ ‬التوت‭ ‬الأحمر‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬ولبة‭ ‬الإسبانية‭ ‬سيحتاج‭ ‬هذه‭ ‬السنة‭ ‬إلى‭ ‬قرابة‭ ‬11الف‭ ‬من‭ ‬العاملات‭ ‬الموسميات‭ ‬المغربيات‭ ‬سيتم‭ ‬التعاقد‭ ‬معهن‭ ‬للموسم‭ ‬الفلاحي‭ ‬المقبل،‭ ‬‭ ‬وأضافت‭ ‬نفس‭ ‬المصادر‭ ‬أنه‭ ‬علاوة‭ ‬على‭ ‬هذا‭ ‬الرقم‭ ‬،‭ ‬فإن‭ ‬جني‭ ‬هذه‭ ‬الفاكهة‭ ‬التي‭ ‬تزرع‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬المنطقة‭ ‬،‭ ‬ستحتاج‭ ‬إلى ‭ ‬3آلاف‭ ‬عاملة‭ ‬جديدة‭ .‬

‭ ‬وكانت‭ ‬اللجنة‭ ‬الإقليمية‭ ‬الخاصة‭ ‬بالاتفاقية‭ ‬الخاصة‭ ‬بتنظيم‭ ‬وتنسيق‭ ‬تدفق‭ ‬الهجرة،‭ ‬قد‭ ‬اجتمعت‭ ‬لتقييم‭  ‬الموسم‭ ‬الفلاحي‭ ‬الحالي‭ ‬واستشراف‭ ‬الاستراتيجية‭ ‬المطلوبة‭ ‬للموسم‭ ‬الفلاحي‭ ‬المقبل‭ .‬

وحسب‭ ‬نيابة‭ ‬مندوبية‭ ‬الحكومة‭ ‬في‭ ‬ولبة،‭ ‬فإن‭ ‬وزارة‭ ‬الإدماج‭ ‬والضمان‭ ‬الاجتماعي‭ ‬والهجرة‭ ‬قد‭ ‬طلبت‭ ‬في‭ ‬مذكرة‭ ‬لها‭ ‬موجهة‭ ‬إلى‭ ‬وزارة‭ ‬التشغيل‭  ‬المغربية‭ ‬ووكالة‭ ‬الإنعاش‭ ‬والتشغيل‭ ‬(لانابيك)‭ ‬إنجاز‭ ‬3آلاف‭ ‬عقد‭ ‬عمل‭ ‬موسمي‭ ‬جديد‭ ‬لتعويض‭ ‬النقص‭ ‬الحاصل‭ ‬في‭ ‬العمالة‭ ‬القادمة‭ ‬من‭ ‬بلدان‭ ‬الاتحاد‭ ‬الأوروبي‭.‬

وفي‭ ‬نفس‭ ‬الاتجاه‭ ‬ولمواجهة‭ ‬النقص‭ ‬في‭ ‬اليد‭ ‬العاملة‭ ‬النسائية‭ ‬في‭ ‬قطف‭ ‬التوت‭ ‬الأحمر‭ ‬أبرمت‭ ‬إسبانيا‭ ‬اتفاقا‭ ‬مع‭ ‬دولة‭ ‬الهندوراس‭ ‬من‭ ‬دول‭ ‬أمريكا‭ ‬اللاتينية‭ ‬لاستقدام‭ ‬250عاملة‭ ‬جديدة‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬البلد‭. ‬

وحسب‭ ‬السلطات‭ ‬المحلية‭  ‬في‭ ‬إقليم‭ ‬ولبة،‭ ‬فإن‭ ‬جلّ‭ ‬حقول‭ ‬التوت‭ ‬بإسبانيا‭ ‬تستقطب‭ ‬العاملات‭ ‬القادمات‭ ‬من‭ ‬المغرب‭. ‬

وارتفعت‭ ‬المساحة‭ ‬الزراعية‭ ‬المخصصة‭ ‬للفواكه‭ ‬الحمراء‭ ‬بمنطقة ‬‮«‬ولبة‮»‬ التي‭ ‬يتركز‭ ‬العمل‭ ‬في‭ ‬حقولها‭ ‬خلال‭ ‬الفترة‭ ‬الممتدة‭ ‬من‭ ‬فبراير‭ ‬إلى‭ ‬يونيو‭ ‬من‭ ‬كل‭ ‬سنة،‭ ‬إلى‭ ‬أزيد‭ ‬من‭ ‬11700‭ ‬خلال‭ ‬السنتين‭ ‬الماضيتين،‭ ‬لِتنتج‭ ‬بذلك‭ ‬99.7‭ ‬بالمائة‭ ‬من‭ ‬الفراولة‭ ‬لوحدها‭ ‬بالجارة‭ ‬الإسبانية‭.‬

وقد‭ ‬تجاوز‭ ‬المغرب‭ ‬مختلف‭ ‬الإشكالات‭ ‬المطروحة‭ ‬في‭ ‬فترة‭ ‬سابقة،‭  ‬من‭ ‬قبيل‭ ‬ما‭ ‬يتعلق‭ ‬بالتحرش‭ ‬الجنسي‭ ‬الذي‭ ‬حسم‭ ‬فيه‭ ‬القضاء،‭ ‬بعدما‭ ‬تبين‭ ‬أن‭ ‬الأمر‭ ‬يتعلق‭ ‬بصراعات‭ ‬نقابية‭ ‬فقط،‭ ‬كما‭ ‬أن‭ ‬السلطات‭ ‬أفلحت‭ ‬كذلك‭ ‬في‭ ‬إرجاع‭ ‬العاملات‭ ‬العالقات‭ ‬بإسبانيا‭ ‬السنة‭ ‬الماضية‭ ‬بسبب‭ ‬ظروف‭ ‬الجائحة‭.‬

ومما‭ ‬لاشك‭ ‬فيه‭ ‬فإن‭ ‬توجه‭ ‬العاملات‭ ‬الموسميات‭ ‬المغربيات‭ ‬لإسبانيا‭ ‬هذه‭ ‬السنة‭ ‬،‭ ‬سيكون‭ ‬في‭ ‬ظروف‭ ‬أحسن‭ ‬بعد‭ ‬انجلاء‭ ‬آثار‭ ‬الجائحة‭ ‬التي‭ ‬خيمت‭ ‬على‭ ‬العالم‭ ‬،‭ ‬وحدت‭ ‬من‭ ‬تنقلات‭ ‬الأفراد،‭ ‬وذلك‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الذي‭ ‬كانت‭ ‬فيه‭ ‬الآلة‭ ‬الاقتصادية‭ ‬في‭ ‬حاجة‭ ‬ماسة‭ ‬إلى‭ ‬جني‭ ‬المنتوجات‭  ‬للحفاظ‭ ‬على‭ ‬الرواج‭ ‬الاقتصادي‭ ‬وتزويد‭ ‬الأسواق‭ ‬بالمواد‭ ‬الفلاحية‭ ‬،‭ ‬كما‭ ‬يأتي‭ ‬هذا‭ ‬الموسم‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬انفراج‭ ‬العلاقات‭ ‬الديبلوماسية‭ ‬بين‭ ‬البلدين‬، ‬وإعادة‭ ‬فتح‭ ‬الحدود‭ ‬بعد‭ ‬سنة‭ ‬من‭ ‬سوء‭ ‬التفاهم‭ ‬بين‭ ‬البلدين،‭ ‬والتي‭ ‬توجت‭ ‬باللقاء‭ ‬بين‭ ‬جلالة‭ ‬الملك‭ ‬ورئيس‭ ‬الحكومة‭ ‬الإسبانية‭ ‬بيدرو‭ ‬سانشيز‭ ‬في‭ ‬السابع‭ ‬من‭ ‬أبريل‭ ‬المنصرم‭   ‬وعودة‭ ‬السفيرة‭ ‬المغربية‭ ‬إلى‭ ‬مدريد‭.  
















MyMeteo


Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار