Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam






نساء القصر الكبير : المكتسبات وما بقي عالقا بقاعة الانتظار.



في امتزاج لآراء نساء من مدينة القصر الكبير حول تخليد اليوم العالمي للمرأة المكتسبات وما بقي عالقا في غرفة " الانتظار" ، تم التأكيد على تهنئة المرأة المغربية بهذه المناسبة ، والتي أكدت حضورها القوي في مختلف المناسبات ترسيخا لما دأب عليه السلف الصالح من خلال نساء تركن الأثر الجميل ، وما قدمته المرأة المغربية في التاريخ الحديث وهي تشارك في الملاحم الوطنية ورحلة الكفاح الوطني ...





العلم الإلكترونية - محمد كماشين

هكذا تمت الإشارة إلى البعض من المكتسبات المحققة على الصعيد السياسي والاجتماعي بالترسيم القانوني لحصيص اللوائح الانتخابية ( 30 في المائة ) في أفق المناصفة ، والخروج بمدونة الأسرة التي حصنت حقوق المرأة داخل بيتها وخارجه. .
 
المستجوبات تحدثن عن جائحة كورونا والدور الإيجابي الذي قامت به المرأة المغربية كممرضة ، وطبيبة ، وأستاذة ، بوجودها في الصفوف الأمامية مع إبراز ما لحق بعض القطاعات الغير المهيكلة من أضرار مست في العمق مكتسبات المرأة ....
 
من جهة أخرى طالبت بعض المتدخلات بتوفير الحماية الحقوقية والاجتماعية للنساء المشتغلات ببعض الشركات حتى لا تتكرر " مأساة طنجة " كما تمت المناداة بالتفكير في مصير النساء المشتغلات بالتهريب المعيشي , وإعطاء مساحة أوفر للنساء المعاقات وضمان حقوقهن. 
 
ولقد تم اعتبار تخصيص يوم واحد للاحتفال بالمرأة غير كاف ، فخير احتفاء بها هو التعامل معها بشكل إيجابي داخل أسرتها وخارجها ، وعدم تعرضها للتعنيف والاغتصاب وضمان حقوقها ، كما تم الحديث عن سيادة " السلطة الذكورية " وتهميشها للمرأة ، وعدم الايمان بقدرات المرأة _ حتى داخل الأحزاب السياسية _ فعادة ما تستغل للتأثيث فقط وهو الأمر الذي يتكرر بالمشهد الجمعوي الذي يعتبر المرأة " تابعة " ومنفذة لأجندات ...
 
تفاصيل أكثر في الفيديو التالي :

Hicham Draidi