Quantcast
2024 فبراير 11 - تم تعديله في [التاريخ]

وزير الأمن القومي الإسرائيلي يطلب استهداف النساء والأطفال الذين يقتربون من حدود غزة

تحريض لـ"بن غفير" ضد النساء والأطفال الفلسطينيين...


وزير الأمن القومي الإسرائيلي يطلب استهداف النساء والأطفال الذين يقتربون من حدود غزة

ذكرت "القناة 13" العبرية أن "إيتمار بن غفير" وزير الأمن القومي الإسرائيلي طلب من رئيس أركان الجيش "هيرتسي هليفي" إطلاق النار على النساء والأطفال الذين يقتربون من حدود غزة مع إسرائيل.

وأفادت وسائل إعلام عبرية بأن تصريحات بن غفير لرئيس أركان الجيش الإسرائيلي جاءت أثناء مناقشة أوامر إطلاق النار خلال اجتماع للحكومة مع "هليفي"، يومه الأحد 11 فبراير.

وقالت وسائل الإعلام الإسرائيلية بأن سجالا دار بين رئيس أركان الجيش الإسرائيلي "هليفي" و"بن غفير" خلال اجتماع الحكومة، حيث طالب وزير الأمن القومي بأن يطلق الجيش النار على النساء والأطفال الفلسطينيين في قطاع غزة بادعاء التخوف على القوات الإسرائيلية.

وصرح "هليفي" بأنه "يتم تعديل أوامر إطلاق النار في منطقة الحدود بموجب تعليمات الضباط في الميدان بشكل يومي"، حيث رد عليه بن غفير بالقول "أنت تعلم كيف يعمل أعداؤنا، سيجربوننا وسيرسلون نساء وأطفالا وسيتبين في نهاية الأمر أنهم مخربون، وإذا استمرينا بهذا الشكل سنصل إلى 7 أكتوبر مرة أخرى".

وأجاب "هليفي" بالقول: "هذه المرة الثالثة التي نكرر فيها هذه المحادثة، وأنا آخذ أقوالك على محمل الجد، وبعد المحادثة السابقة خصصت جولة كاملة لهذا الموضوع".

وتابع قائلا "الجنود يعرفون التعقيدات وإذا لم ننسق الأوامر فسنشهد أحداثا قاسية بإطلاق جنود النار على جنود آخرين".

هذا، وجدد "بن غفير" مطالبه في تدوينة على منصة "X" قال فيها "لن أعتذر ولن أتراجع، كل من يقترب من الجدار ويعرّض مواطني إسرائيل وجنودنا للخطر يجب أن تطلق النار عليه".

وأضاف "هكذا يفعلون في كل دولة طبيعية، ممنوع أن نعود إلى مفاهيم السادس من أكتوبر".

العلم الإلكترونية - وسائل إعلام إسرائيلية

              
















MyMeteo



Facebook
YouTube
Newsletter
Rss

الاشتراك بالرسالة الاخبارية
أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار