Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam







​الحسن بنموساتي القنصل الجديد للمغرب بوهران يباشر مهامه في ظروف استثنائية



باشر السيد ​الحسن بنموساتي القنصل الجديد للمملكة المغربية بوهران مهامه في ظروف استثنائية.





 
أكدت مصادر من بيت قنصلية المملكة المغربية بوهران، أن القنصل الجديد "الحسن بنموساتي" باشر مهامه بشكل رسمي هذا الأسبوع خلفا للقنصل السابق "بوطاهر أحرضان" وجاء تعيين النائب السابق للسفير المغربي بموريتانيا "بنموساتي" من أجل دفع المهام الدبلوماسية والإدارية للقنصلية المغربية بوهران نحو الأمام، بعد الأزمة التي أثيرت منتصف شهر يونيو الماضي والتي كانت سببا في ترحيل القنصل السابق "أحرضان"، والذي بدوره عين قنصلا بمدينة "دان بوش" الهولوندية كرد اعتبار من طرف الوزير "بوريطة" بعد الضجة الكبيرة التي أثيرت حوله بين المغرب والجزائر.

ورغم أن قرار تعيين القنصل الحسن بنموساتي بوهران صدر في أواخر شهر أغسطس الماضي، إلا أن قدومه للجزائر، جاء متأخرا وعبر رحلة خاصة من فرنسا بسبب غلق البلد الجار الشرقي للمجال الجوي منذ شهر مارس 2020، والدخول إليها يكون بطلب رخصة خاصة من وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية، وهو بالفعل ما تم، حيث دخل القنصل الجديد مدينة وهران على متن الخطوط الجوية الفرنسية قادما من باريس، وكان في استقباله بمطار وهران الدولي القنصل العام المساعد حمزة  بوكريني والمستشار المخضرم محمد السفياني، ومباشرة بعد وصوله خضع للحجر الصحي بمنزله قرابة 15 يوما ليباشر مهامه الجديدة مطلع هذا الأسبوع.
 

الجالية المغربية المقيمة بوهران: ​محمد متوكل أحسن قنصل في تاريخ قنصلية وهران


وحسب تصريح مصدر موثوق من بيت القنصلية بوهران، فالقنصل الجديد كان يشغل مهام دبلوماسية رفيعة المستوى بموريتانيا، وله خبرة طويلة في العمل الدبلوماسي وعلاقات واسعة، كما يملك مؤهلات أكاديمية تسمح له أن يكون سفيرا للمملكة المغربية في المستقبل، ويعتبر القنصل الـ 19 في تاريخ قنصلية المملكة المغربية بوهران حيث كان أول قنصل بوهران السيد علال الزاوي الذي عمل سنتي 1964 و1965، ثم خلفه السيد حسن الفاسي الفهري من سنة 1966 الى غاية 1968، وآخر قنصل كان السيد بوطاهر أحرضان، الذي شغل هذا المنصب لسنة واحدة ونصف خلفا للقنصل محمد متوكل، الذي كان أحسن قنصل للمملكة المغربية بالجزائر على لسان الجالية المغربية المقيمة بوهران، وحتى الجزائريين الذين احتكوا به خلال فترة عمله التي قاربت ثلاثة سنوات، ربط فيها علاقات قوية بين الجالية المغربية المقيمة بالجزائر ووطنهم الأم، وكذلك تمتين جسر التعامل الدبلوماسي مع السلطات الولائية بوهران والولايات المجاورة وظهر ذلك جليا في المحافل الدولية التي كانت تقام بوهران ومستغانم، وطريقة عمله الراقية في خلق مناسبات أخوية بين المغاربة والجزائريين.

 مع العلم القنصلية العامة بوهران تسهر على توفير الخدمات الإدارية والاجتماعية للمغاربة المقيمين بصفة قانونية بستة ولايات بالجزائر وهي وهران، معسكر، غليزان، مستغانم، تيارت وتيسمسيلت، وكذلك هنالك شق إداري آخر مع  السلطات المحلية والأمنية بخصوص توفير شهادات الحالة المدنية للجزائريين المولودين بالمغرب وكذلك التدخل في ملفات الحراقة المغاربة المقيمين بطرق غير شرعية على التراب الجزائري.

 وحسب ذات المصدر، فالقنصل الجديد سيباشر عمله في ظروف استثنائية البداية تكون بالتواصل مع الجالية المغربية المقيمة بالجزائر وحل مشاكلها العالقة.
 
العلم الإلكترونية: وهران - أ.محمد
Hakima Louardi