Quantcast
القائمة
alalam
facebook
newsletter
youtube
flux RSS
AL Alam







روسيا تنتقم من المعارض نافالني وتحكم بالسجن ضده



قضت محكمة في موسكو اليوم الثلاثاء على المعارض الروسي أليكسي نافالني بالسجن 3.5 سنة مع النفاذ في قضية فساد سبق أن صدر ضده حكم فيه مع وقف التنفيذ على خلفيتها.






وجاء الحكم بناء على طلب تقدمت به الهيئة الفيدرالية الروسية لتنفيذ العقوبات، بعد أن أكدت أن نافالني "خالف مرارا وبشكل ممنهج" شروط الحكم مع وقف التنفيذ، حتى قبل نقله إلى المستشفى في ألمانيا الصيف الماضي، دون تقديم أي أعذار مقنعة.

وذكرت ممثلة عن الهيئة لتنفيذ العقوبات أن نافالني أخل بالنظام العام نحو 60 مرة منذ صدور الحكم مع وقف التنفيذ بحقه قبل نحو 6 سنوات.

وطلبت الهيئة باستبدال الحكم مع وقف التنفيذ إلى السجن 3,5 سنة مع النفاذ، إضافة إلى تغريم نافالني بمبلغ 500 ألف روبل (نحو6,6 ألف دولار).

وجرت المحاكمة وسط تدابير أمنية مشددة في الشوارع المحيطة بمبنى المحكمة، حيث قامت الشرطة باحتجاز عدد من المحتجين خالفوا تعليمات الجهات الأمنية.

وتحدثت مصادر حقوقية عن أكثر من 200 موقوف، في حين ذكرت وكالة "نوفوستي" نقلا عن مراسل لها في الموقع أن حالات الاحتجاز نادرة ومعدودة.

وحضر ممثلون عن عدد من السفارات الأجنبية مقر المحكمة، في تحرك وصفته الخارجية الروسية بأنه تدخل في الشان الروسي الداخلي و"فضح الغرب لذاته في مساعيه لردع روسيا".

وكان نافالني قد تم احتجازه في مطار بموسكو في 17 يناير فور وصوله قادما من برلين حيث تلقى العلاج بعد محاولة تسميمه المزعومة في غشت الماضي.

وبعد احتجاز نافالني نظم أنصاره سلسلة مظاهرات غير مرخصة في مختلف المدن الروسية شابت بعضها مواجهات مع الشرطة.
 
العلم الإلكترونية - روسيا اليوم
Hakima Louardi